08 شوال 1441 هـ.ق. - الأحد 31 أيار 2020 م.

الرئيسية > محاضرات

الإمام هو الأسوة والنموذج والميزان الذي تقاس الأعمال عليه
لـسماحة الشيخ ربيع بحسون حفظه الله
تاريخ الإضافة: 22 رمضان 1436 هـ . ق

الرجاء تنصيب برنامج الفلاش أولا

نبذة عن المحاضرة
محاضرة ألقاها سماحة الشيخ ربيع بحسون في حسينية الزهراء في مولد الإمام الحسن المجتبى عليه السلام سنة 1436 هجرية قمرية تشتمل على ما يلي: 1. عن رسول الله صلى الله عليه وآله: (حسنٌ منّي وأنا منه أحبّ الله من أحبّ حسناً) فهو الإمام القدوة سواء في حربه أو صلحه 2. الهداية منوطة بالله تعالى وهو الهادي بواسطة القرآن والإمام فهما صنوان لا يفترقان وأحدهما يدلّ على الآخر ولن يفترقا 3. علاقة الإمام والقرآن متينة ولا يمكن فصلهما عن بعض لأنّ الإمام هو القرآن الناطق 4. كما أنّ القرآن معصوم لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه فكذلك الإمام يدور الحقّ معه حيثما دار 5. كما أنّ القرآن نازل من عند الله ولا يمكن إضافة أو نقيصة حرف واحد كذلك الإمام لا يمكن أن نسبقه أو نعلّمه أو ننقص إماماً أو نزيد 6. الإمامة مجعولة من الله تعالى فمن جحد إماماً من الله أو زاد إماماً كان كمن قال: {إنّ الله ثالث ثلاثة} 7. كما أنّ القرآن يفسر بعضه بعضاً كذلك كلام الأئمة عليهم السلام يفسّر بعضه بعضاً ويدعم بعضه بعضا ولا تناقض فيه أبداً 8. الأئمة كلهم محمد أولهم محمد وأوسطهم محمد وآخرهم محمد صلوات الله عليه وعليهم أجمعين 9. الإمام عالم بكلّ شيء تماماً كالقرآن الذي هو تبيان كلّ شيء 10. القرآن الكريم يدلّ دائماً على الإمام ويشير إليه ويوصل إليه 11. مشكلة الأمّة الإسلامية بعد رسول الله صلى الله عليه وآله أنّها جحدت كتاب الله فبدّلوا وحرّفوا واتّبعوا أهواءهم 12. هناك ثلاث فئات برزت في الأمة الإسلامية الفئة الأولى: الذين أنكروا وأزلوا الإمام ونصبوا ما تهواه النفس، الفئة الثاني: الذين عرفوا مقام الإمام ولمسوا أنّه الحبل المتين والصراط المستقيم والتزموا بإمامته بشكل دائم فنالوا السعادة بذلك، الفئة الثالث: من عرفوا أنّ الإمام منصّب من الله ولكنّهم خالفوه ولم يلتزموا عملياً 13. بعض المسلمين كان يقوم بنصح الإمام المعصوم!! والحال أنّ الإمام لا يعلَّم بل علينا أن نأخذ منه ونتعلم منه 14. حينما لا نفهم حكمة فعل الإمام فلا نتّهمه بل علينا أن نستوضح منه ونلتمس منه الدليل والبرهان كي نتعلّم منه 15. لا يجوز أن نحاكم الإمام على مقاييسنا العادية فإن صالح فهو حكم الله وإن حارب فهو أمر الله 16. يجب على المؤمن أن يضع الإمام نصب عينية ليكون هو قدوته التي لا بديل عنها أبدا. ولمشاهدة المحاضرة بصيغة فيديو الدخول إلى الرابط التالي : https://www.youtube.com/watch?v=Q4ZP4j40V_4