08 شوال 1441 هـ.ق. - الأحد 31 أيار 2020 م.

الرئيسية > محاضرات

شرح دعاء ابي حمزة الثمالي 1438هـ.ق – 02 ــ سماحة الشيخ علي بيضون حفظه الله
لـسماحة الشيخ علي بيضون حفظه الله
تاريخ الإضافة: 6 رمضان 1438 هـ . ق

الرجاء تنصيب برنامج الفلاش أولا

نبذة عن المحاضرة
المحاضرة الثانية في شرح دعاء أبي حمزة الثمالي من قوله عليه السلام: (وَارْزُقْنا عَمَلاً بِطاعَتِكَ، وَتَوَفَّنا عَلى مِلَّتِكَ) ألقاها الشيخ علي بيضون حفظه الله ليلة السادس من شهر رمضان المبارك سنة 1438 هـ.ق في حسينية الزهراء عليها السلام وقد اشتملت على ما يلي: 1. الإسلام اهتم بأمرين في آن واحد: الطاعة العملية الخارجية وتهذيب النفس ومجاهدتها وإصلاحها وتنظيمها وإصلاحها وتزكيتها وصقلها كي تتمكن من معرفة الله تعلى 2. هدف الشريعة هو تنظيم حياة الإنسان وتنظيم نفس الإنسان الباطنية 3. الأعمال المادية تفنى وتموت مع موت الإنسان حين انتقاله من هذا العالم إلى عالم البرزخ وما يبقى هو الأثر النفسي الذي يخلد معه في جميع العوالم المستقبلية من عالم المثال وعالم القيامة وعالمي الجنة أو النار أعاذنا الله تعالى 4. لماذا يحذرنا الإمام من سوء العاقبة والموت على غير ملة الإسلام؟! 5. الملة تعني الصراط المستقيم الطويل الذي أملاه الله تعالى علينا ويحرم مخالفته إلى آخر العمر 6. الموت يعني ولادة الإنسان الثانية والتي تشبه ولادته الأولى حين خرج من رحم الأم إلى عالم الدنيا الرحب كذلك هو الموت فإنه خروج من رحم الدنيا إلى عالم واسع 7. عالم المثال والآخرة محكوم بقانون العلية والسببية ولكن العلة والمعلول ـ صغرويا ـ هناك يختلفنا عنهما في الدنيا 8. علة العزّ في الآخرة التقوى لا المال والزعامة والرياسة وكثرة العشيرة والولد!! 9. علينا أن ننظم أنفسنا بما ينسجم مع قانون العلية الأخروي الباقي لا الدنيوي الزائل10. يجب علينا أن نخلص النية ولا ننظر إلى كثرة العمل وحسنه الظاهري فحسب 11. الموت على الملة يعني تشكل النفس بما ينسجم مع عالم الآخرة... لمشاهدة الفيديو : https://youtu.be/GCbEZaeAOoo